• سيشهد العالم، اليوم الخميس، انطلاق مراسم الحفل الافتتاحي لمونديال البرازيل 2014، وهو الحدث الأضخم عالمياً الذي يستقطب أنظار الكرة الأرضية كلها، وهو سيبدأ قبل مباراة البرازيل وكرواتيا بساعتين، لتعلن بداية العرس الكروي العالمي.
  • سيكون الحفل الافتتاحي من وحي الطبيعة البرازيلية والناس وبالطبع كرة القدم التي يعشقها البرازيليون. وقال المخرج الفني البلجيكي، دافني كورنيز، المسؤول عن اللوحات الفنية في حفل الافتتاح، إن جميع المشتركين في الحفل سعيدون قبل الانطلاق والجو جميل والبسمة لم تفارق وجوههم خلال التدريبات الاستعدادية.
  • في حين أن التدريبات التي دامت حوالي 20 ساعة سيتم تجسيدها خلال 20 دقيقة فقط على أرض الملعب، وقبل ذلك تجارب ميدانية دامت حوالي 84 ساعة قبل الانطلاق، وسيشعل المغني بيتبول الحفل برفقة جينيفير لوبيز ومجموعة من راقصي “السامبا”، بالإضافة إلى قارعي الطبول “السلفادوريين”.
  • وسيغني الثنائي الأغنية الرسمية لكأس العالم 2014، “نحن واحد”، في حين ستشارك إلى جانبهما المغنية البرازيلية كلاوديا ليتي، في المقابل سيشارك في الحفل الافتتاحي حوالي 600 فنان، من بينهم راقصون ولاعبو جمباز وقارعو طبول، وسيكون هناك كرة ضخمة مصنوعة من حوالي 90 ألف ضوء ترسم لوحة رائعة على البساط الأخضر.
  • كما سيتم التركيز على الحلي المعلقة في أعناق المشاركين في الافتتاح المونديالي، والزخرفات الجميلة التي تنقل الثقافة البرازيلية بكل تفاصيلها، وفي نهاية الحفل سينزل ستار ضخم محاط بهيكل خارجي، يظهر بأسلوب ثلاثي الأبعاد، من أجل إعلان انطلاق بطولة كأس العالم 2014 في البرازيل.